صحتك في رمضان| احذر.. علامة مبكرة تكشف مشكلة في

صحتك في رمضان| احذر.. علامة مبكرة تكشف مشكلة في
(اخر تعديل 2024-03-26 22:22:04 )

كتبت- نرمين ضيف الله

تلعب الكلى دورًا مهمًا في صحتك، فهي مسؤولة عن تنظيم درجة الحموضة والبوتاسيوم والملح، إضافة إلى تنظيف الجسم من السموم وتصفية الفضلات، وإنتاج هرمونات تنظم ضغط الدم.

زمع اتباع نمط حياة غير صحي يمكن أن تتأثر الكلى، بينما تُعرف أمراض الكلى باسم "الأمراض القاتلة الصامتة"، فمن المهم اكتشاف العلامات المبكرة، لأن إذا تُركت ستزداد عوامل الخطر، وتصبح مزمنة.

وهناك علامات أولية إذا ظهرت تدل على وجود مشاكل في الكلى، ولا يجب تجاهلها، حتى لا تحدث مشكلات بالجسم وذلك ضمن سلسلة "صحتك في رمضان" التي نقدمها خلال الشهر الكريم، ووفقًا لما جاء في موقع، "indiatoday".

وفقًا الدكتور غانيش سرينيفاسا براساد، استشاري أمراض الكلى وطبيب الزراعة، نارايانا هيلث بالهند، فإن 90 % من المرضى لن يعانوا من أي أعراض حتى المرحلة الأخيرة.

عادة ما يكون مرض الكلي صامتًا في مراحله المبكرة، حيث يمكن تشخيصه بمساعدة الفحوصات مثل الكشف عن الكرياتينين في الدم واكتشاف الألبومين في البول.

الأسباب:

داء السكري من النوع الأول أو الثاني

ارتفاع ضغط الدم

التهاب الكلية الخلالي، وهو التهاب في أنابيب الكلى والتكوينات المحيطة بها

داء الكلى متعددة الكيسات أو غيره من أمراض الكلى الوراثية

انسداد مطول في المسالك البولية، بسبب حالات مثل تضخم البروستاتا وحصوات الكُلى وبعض أنواع السرطان

التهاب الكلى المتكرر، ويسمى أيضًا التهاب الحويضة والكلية

الأعراض:

يمكن أن يعاني المرضى الذين يعانون من مشاكل في الكلى مما يلي:

تورم في جميع أنحاء الجسم.

البول الرغوي.

الدم في البول .

ضيق في التنفس.

تجمع السوائل في الرئتين.

الأنيميا.

الشعور بالضعف أو الدوار.

تشوش بالتفكير.

الشعور بحكة شديدة.

تورم في اليدين أو القدمين أو الوجه

ارتفاع ضغط الدم.

علامات الإنذار المبكر

وقال الدكتور يو جيش كومار تشابرا، استشاري أول زراعة الكلى لأمراض الكلى، مستشفى ماكس سوبر التخصصي، أن ارتفاع ضغط الدم هو أحد أكثر علامات الإنذار المبكر شيوعًا لمشاكل الكلى.

وأضاف: "يحتاج المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم والسكري والسمنة إلى فحص وظائف الكلى بانتظام ، حتى لو لم تكن هناك أعراض".

الأشخاص المعرضون للإصابة

وتابع، يجب تقييم الكلى من وقت لآخر لاكتشاف الإنذارات المبكرة، والأشخاص المعرضون للخطر هم مرضى السكر أو ارتفاع ضغط الدم أو أولئك الذين لديهم تاريخ عائلي من أمراض الكلى المزمنة.

واختتم الدكتور تشابرا: "التحقيقات البسيطة مثل فحص وظائف الكلى، وتقييم البول، ومراقبة ضغط الدم ، يمكن أن تعطينا مؤشرا فيما يتعلق بتورط الكلى في المراحل المبكرة ، حيث يمكن اتخاذ التدابير المناسبة لوقف مرض الكلى".

اقرأ أيضا: