بدعوى تنفيذ عمليات ضد إسرائيل.. الاحتلال:

بدعوى تنفيذ عمليات ضد إسرائيل.. الاحتلال:
(اخر تعديل 2024-04-01 20:16:00 )


مصراوي

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، أنه استهدف مبنى عسكري لحزب الله في منطقة حنين ومخازن سلاح في منطقتي جبل حماميس وإيتا الشعب جنوبي لبنان.

وقال دانيال هاجاري المتحدث باسم جيش الاحتلال، "اغتلنا اثنين من قياديي حزب الله بدعوى الإشراف على تنفيذ عمليات ضد بلادنا في الشمال".

وأوضح أن قائد الأركان صادق على قيادة العمليات العسكرية في قطاع الشمال ونخوض حربا مركبة في جبهات عدة.

وتابع المتحدث تعليقا على هجوم دمشق: "لن نتطرق إلى هجوم يتداوله إعلام أجنبي ونركز على أهداف الحرب"، لافتًا إلى أن الجيش يبذل كل ما بوسعه لإعادة الأسرى في قطاع غزة.

كانت وسائل إعلام إيرانية أفادت في وقت سابق بمقتل محمد رضا زاهدي وهو ضابط كبير بفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في الهجوم الإسرائيلي على القنصلية الإيرانية في العاصمة السورية دمشق.

ويشرف زاهدي على فريق نشر معدات الدفاع الجوي في سوريا.

كان مصدر عسكري سوري قد أفاد "إنه في حوالي الساعة الخامسة من مساء اليوم الاثنين، شن العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً من اتجاه الجولان السوري المحتل مستهدفاً مبنى القنصلية الإيرانية بدمشق".

ونقلت وكالة الأنباء السورية "سانا" عن المصدر قوله “تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت بعضها وأدى العدوان إلى تدمير البناء بكامله واستشهاد وإصابة كل من بداخله ويجري العمل على انتشال جثامين الشهداء وإسعاف الجرحى وإزالة الأنقاض.

من جهة أخرى، ذكرت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا) أن هذا الهجوم استهدف جزءا من المبنى القنصلي للسفارة الإيرانية ومقر إقامة السفير.

وبحسب الوكالة، فإن 6 أشخاص "استشهدوا" في هذا الهجوم.