هذا ما يحدث لجسمك عند تناول الكبدة نيئة.. مفاجأة

هذا ما يحدث لجسمك عند تناول الكبدة نيئة.. مفاجأة
(اخر تعديل 2024-06-08 16:35:53 )

كتبت- أسماء العمدة:

الكبدة من الأطعمة المفضلة لدى الكثيرين، نظرًا لفوائدها الغذائية المتعددة وغناها بالعناصر الحيوية، وتناولها نيئة لا يزال موضوعًا مثيرًا للجدل، حيث ينقسم الناس حول فوائدها ومخاطرها، حسبما قال أخصائي التغذية العلاجية والرياضية معتز القيعي.

فوائد تناول الكبدة نيئة

غنية بالعناصر الغذائية

الكبدة من الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية الحيوية، مثل: الفيتامينات، والمعادن، والبروتين، والحديد، وحمض الفوليك، وفيتامين أ.

تعزيز صحة الكبد

تحتوي الكبدة على مواد تساعد على تحسين وظائف الكبد وتقوية صحته.

تحسين صحة الجهاز الهضمي

تساعد الكبدة على هضم الدهون وتحسين امتصاص العناصر الغذائية.

تقوية جهاز المناعة

تُعزّز الكبدة مناعة الجسم لمقاومة الأمراض.

تحسين صحة البشرة والشعر

تسهم العناصر الغذائية الموجودة في الكبدة في تحسين صحة البشرة والشعر والأظافر.

مخاطر تناول الكبدة نيئة

مخاطر التسمم الغذائي

الكبدة من أكثر الأطعمة عرضة لاحتواء البكتيريا والطفيليات الضارة، ممّا يزيد من خطر الإصابة بالتسمم الغذائي، خاصةً عند تناولها نيئة.

مخاطر الإصابة بالأمراض

قد تحتوي الكبدة على بعض السموم التي قد تُسبب أمراضاً خطيرة، مثل: داء السلمونيلا، وداء البروسيلات، وداء الفاشيلا.

مخاطر نقص الحديد

يُمكن أن يؤدي هضم الجسم للحديد الموجود في الكبدة نيئة بشكل غير كامل إلى نقص الحديد في الجسم.

مخاطر أخرى لتناول الكبدة نيئة

قد تُسبب الكبدة النية بعض الأعراض الجانبية، مثل: الغثيان، والقيء، والإسهال، وآلام المعدة.

نصائح طبية مهمة قبل تناول الكبدة

طهي الكبدة جيدا قبل تناولها لقتل أي بكتيريا أو طفيليات ضارة.

يجب شراء الكبدة من مصدر موثوق لضمان سلامتها وخلوّها من أي أمراض.

يجب غسل الكبدة جيداً بالماء والصابون قبل طهيها.

يُنصح بتجنب تناول الكبدة نيئة، خاصةً للأطفال، وكبار السن، والحوامل، والمرضى الذين يعانون من ضعف المناعة.

اقرأ أيضا: