موعد أذان فجر الأحد ليلة 21 رمضان.. إليك

موعد أذان فجر الأحد ليلة 21 رمضان.. إليك
(اخر تعديل 2024-03-31 00:28:58 )

(مصراوي):

في ليلة 21 من ليالي شهر النفحات والبركات، شهر الرحمة والغفران، شهر القرآن الذي فيه ليلة خير من ألف شهر، شهر رمضان المعظم 1445، ينشر موعد أذان الفجر الذي يؤذن بنهاية ليلة 21 من الشهر الفضيل والتي بدأت مع مغرب السبت وتنتهي مع أذان فجر الأحد.

حددت إمساكية الشهر الفضيل موعد إمساك وأذان فجر ليلة 21 من رمضان، وذلك بمحافظة القاهرة، على أن يراعي المقيمون خارج المحافظة فروق التوقيت.

وجاءت الإمساكية على النحو التالي:

وقت السحور الساعة 1.57 صباحًا

موعد الإمساك 3.57 صباحًا

موعد أذان الفجر 4.17 صباحًا

أما موعد إفطار يوم الأحد 21 رمضان، فيأتي:

أذان المغرب 6:13 مساء

والعشاء والتراويح 7.32 مساءً

ليكون عدد ساعات الصوم 14 ساعة و16 دقيقة.

وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يفضل تأخير السحور إلى الثلث الأخير من الليل، لما في ذلك من إدراك وقت التجلي الإلهي لعباده يسمع دعاءهم، فهو وقت استجابة الدعاء، والمشروع عند السحور أن يسمي المسلم الله تعالى في أوله، ويحمده إذا فرغ من الطعام، كما يفعل ذلك عند كل طعام.

وعند السحور لم يثبت دعاء خاص يقال عنده، وهو وقت استجابة الدعاء.. فيدعو في هذا الوقت لكونه وقت إجابة لا من أجل السحور.

ومن أفضل الدعاء عند السحور:

اللهم إنا نوينا صيام شهر رمضان المبارك فأعنا فيه على الصيام والقيام وقراءة القرآن وصالح الأعمال.

اللهم أنت الرَّحيم الذي فاض على الوجود إحسانُك، وأنت الغفور الذي شَمِلَ كل شيء غفرانك، وأنت الغني الذي فاض على العباد جودُك وكرمُك، وأنت النُّور الذي أضاء الكون بنور وجهك وعظمتك، اللهم افتح لنا في هذِه اللحظة مغاليقَ الأبواب وهيِّئْ لنا خيرَ الأسباب.

اللهم احرسنا بعينك التي لا تنام، واكنفنا بكنفك الذي لا يرام، واحفظنا بعزك الذي لا يضام، واكلأنا في الليل والنهار، وارحمنا بقدرتك علينا، أنت ثقتنا ورجاؤنا، فكم من نعمة أنعمت بها علينا قل لك بها شكرنا، وكم من بلية ابتليتنا بها قل لك بها صبرنا، وكم من خطيئة ركبناها فلم تفضحنا، فيا من قل عند نعمته شكرنا فلم يحرمنا، ويا من قل عند بلائه صبرنا فلم يخذلنا، ويا من رآنا في الخطايا فلم تهتك سترك عنا ، اعصمنا برحمتك بنا فيما بقي من عمرنا.

اللهم أرح قلوبنا باللطف من عفوك ومن حلاوة حبك، وعمّر أيامنا بذكرك، واحفظنا واحفظ علينا ديننا، وأسعد قلوبنا دائماً، ونسألك فرجاً يمحو همومنا يا رب.

اللهمّ اختم بالسّعادة آجالنا، وبالزّيادة آمالنا، واقرن بالعافية غدوّنا وآصالنا، واجعل إلى رحمتك مصيرنا ومرجعنا، وصب سجال عفوك على ذنوبنا، واجعل التّقوى زادنا وفي دينك اجتهادنا، وعليك توكُّلُنا واعتمادنا، ثبّتنا على نهج الاستقامة، وأعذنا من موجبات النّدامة يوم القيامة.

اللهٰم اقذف في قلبي رجآءك واقطع رجائي عمن سواك حتى لا أرجو أحداً غيرك. اللهم ما ضعفت عنه قوتي وقصر عنه علمي ولم تنته إليه رغبتي ولم تبلغه مسألتي ولم يجر على لساني مما أعطيت أحداً من الأولين والآخرين من اليقين فحصني به يا رحيم، وصل اللهٰم على نبينا محمد ﷺ وآله وصحبه.

اللهم صلّ على سيدنا محمد الفاتح لما أغلق، والخاتم لما سبق، ناصر الحق بالحق، والهادي إلى صراطك المستقيم وعلى آله حق قدره ومقداره العظيم.