مجلس السيادة السوداني يرفض التفاوض أو الهدنة مع

مجلس السيادة السوداني يرفض التفاوض أو الهدنة مع
(اخر تعديل 2024-03-24 22:43:10 )

وكالات

قال عضو مجلس السيادة السوداني ياسر العطا، إن الجيش سيواصل الحرب على ميليشيا الدعم السريع مؤكدا على أنه لا تفاوض ولا هدنة معها.

وتابع عضو مجلس السيادة السوداني أثناء حضوره الإفطار الذي أقامته القيادة الجوالة لإسناد عمليات القيادة العامة العسكرية في أم درمان، إن الحرب ستظل قائمة مع ميليشيا الدعم السريع حتى النصر، والجيش السوداني لا يتشرف بميليشيا لا عقيدة لها سوى القتل والسلب والاغتصاب.

تعهد نائب رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، في وقت سابق اليوم، بحسم الحرب بالوسائل العسكرية، مشدداً على أن الجيش لن يُهزم.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن رئيس حركة جيش تحرير السودان وحاكم إقليم دارفور، مني أركو مناوي، التحرك إلى ولاية الخرطوم للمشاركة في القتال إلى جانب الجيش السوداني.

يشار إلى أنه كان من المفترض أن يشهد شهر رمضان الحالي وقفاً لإطلاق النار بين الجيش بقيادة عبد الفتاح البرهان وقوات الدعم السريع التي يتزعمها محمد حمدان دقلو، إلا أن المساعي باءت بالفشل على الرغم من أن مجلس الأمن أقر مطلع الشهر الحالي (مارس 2024) مشروع قرار يدعو إلى هدنة برمضان، وأيدته 14 دولة.