"شحاتة": تعاون لتنفيذ خطة تدريب للتأهيل على مهن

كتب- محمد أبو بكر:

التقى حسن شحاتة، وزير العمل، اليوم الأحد، مع أعضاء من مجلس إدارة الاتحاد المصري للغرف السياحية برئاسة أحمد الوصيف، بمقر الإتحاد بالدقي؛ لبحث مجموعة من الملفات والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وأكد الوزير ورئيس الاتحاد، على أهمية تعزيز التعاون فيما يخص المزيد من الاستقرار في المنشآت السياحية والفندقية فى مصر، وتعزيز مفاهيم بيئة العمل اللائقة بها، والتدريب المهني، والنقاش بشأن نسبة عمل الأجانب بذلك القطاع الاستراتيجي، وتطبيق الحد الأدني للأجور، والقوانين المختصة بملفات العمل.

وقال شحاتة، وفق بيان الوزارة الأحد، إن هذا اللقاء يأتي في إطار سلسلة لقاءات مع جميع شركاء العمل والتنمية من منظمات العمال وأصحاب الأعمال؛ لتعزيز علاقات العمل والتعاون، والخروج برؤية موحدة بشأن مشروع قانون العمل المعروض حاليًا على البرلمان؛ لصدور تشريع متوازن يراعي مصالح جميع الأطراف ويحقق الأمان الوظيفي والاستقرار في مواقع العمل والإنتاج، والتشجيع على الاستثمار، ويرسخ ثقافة الحقوق والواجبات.

وأثنى الوزير، على حديث رئيس الاتحاد، بشأن التعافي الكبير الذي يشهده قطاع السياحة، وأوضح أن الدولة تقدم كل الدعم من أجل المزيد من الاستقرار في هذا القطاع.

وأشاد وزير العمل، بسرعة استجابة الإتحاد بإرسال رسالة بشأن مشروع قانون العمل، ورحب بتنفيذ خطة عمل مشتركة للتدريب المهني للتأهيل على مهن يحتاجها سوق العمل السياحي.

وناقش الوزير مع رئيس الاتحاد، سبل الاستمرار في التعاون والدعم لهذا القطاع الاستراتيجي، والذي يمثل مصدر هام من مصادر الدخل القومي للبلاد.