المفتي: الدعاء مستجاب للحاج عند رؤية الكعبة

المفتي: الدعاء مستجاب للحاج عند رؤية الكعبة
(اخر تعديل 2024-05-12 13:43:06 )

كتب-محمد قادوس:

قال الدكتور شوقي علام، مفتي الجهورية، إن الإحرام باعتباره شعيرة من شعائر الحج، محاط بجملة من الأعمال التي تجعل الإنسان في قرب شديد من الله سبحانه وتعالى، لافتا إلى أن الاستعداد للإحرام نفسه فوق التهيئة النفسية، يغتسل ثم يرتدي ملابس الإحرام ثم يصلي ركعتي الإحرام سنة عن سيدنا النبي ثم يلبي.

وأضاف علام، خلال حلقة برنامج "مع المفتي"، المذاع على فضائية "الناس": المحرم يقول (لَبَّيْكَ اللَّهُمَّ لَبَّيْكَ، لَبَّيْكَ لاَ شَرِيكَ لَكَ لَبَّيْكَ، إِنَّ الْحَمْدَ، وَالنِّعْمَةَ، لَكَ وَالْمُلْكَ، لاَ شَرِيكَ لَكَ)، ويظل يرددها إلى أن يصل لمكة المكرمة".

وأوضح مفتي الجمهورية: عند الدخول لمكة المكرمة نذهب للفندق وبعدها نتابع الإجراءات المتبعة، إذا ما قيل إننا نذهب للحرم للطواف، نغتسل أو نتوضأ للإحرام ثم نذهب لبيت الله الحرام ويستحب للإنسان أن يدعو بما يشاء عند رؤية الكعبة لأول مرة لأنه الدعاء فيها مستجاب كما علمنا سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم.

وتابع: بداية الطواف تكون عند علامة فالكعبة ويستمر فى السبعة أشواط وهو في طهور تام.

اقرأ ايضًا