بحثًا عن فرص عمل أفضل.. دراسة: نصف البريطانيين

بحثًا عن فرص عمل أفضل.. دراسة: نصف البريطانيين
(اخر تعديل 2024-03-31 14:43:25 )

لندن - (د ب ا)

خلص بحث جديد إلى أن نصف البريطانيين يفكرون في مغادرة المملكة المتحدة بحثا عن فرص عمل أفضل في الخارج.

وذكرت وكالة " بي ايه ميديا" البريطانية أن الاستطلاع الذي شمل أكثر من 2000 وأجرته شركة بروجراد للاستطلاعات توصل إلى أن اثنين من بين كل خمسة أشخاص في بريطانيا لا يعتقدان أن بريطانيا تعد مكانا جاذبا للشباب من أجل الاستقرار.

وأرجع أربعة من بين خمسة أشخاص هذا الشعور إلى تكاليف المعيشة، في حين أشار آخرون إلى القدرة على تحمل تكلفة السكن وانخفاض الأجور وارتفاع الضرائب.

وقال آخرون إن الاقتصاد جعل من الصعب الادخار وأنهم يعتقدون أنهم سوف يحصلون على أجور أفضل مقابل أداء وظائفهم في الخارج.

وأوضح البحث أنه يقال إن كندا هي المقصد الأكثر جذبا للبريطانيين، يليها الإمارات العربية المتحدة وإسبانيا والولايات المتحدة.

وقال ماركو لوجويدس، الشريك المؤسس لشركة بروجراد" المملكة المتحدة، التي كانت في السابق إحدى أفضل الاقتصاديات في العالم، تصبح سريعا دولة أقل جذبا للأشخاص الذين يريدون بناء حياة لأنفسهم".

وأضاف" مع استمرار ارتفاع تكاليف المعيشة وهبوط معدل التضخم ببطء، من الواضح أن البريطانيين يعانون ماليا".