كيف يحارب طلاب الشهادة الثانوية العامة "الملل

كيف يحارب طلاب الشهادة الثانوية العامة
(اخر تعديل 2024-03-29 06:15:03 )

كتب- محمد فتحي:

قدم الدكتور عاصم حجازي الخبير التعليمي، عدة نصائح هامة لطلاب الشهادة الثانوية ، للحصول على أعلى درجات التركيز والقضاء على التشتت والملل أثناء المذاكرة، تزامنا مع انتهاء تسجيل استمارة امتحانات الثانوية العامة 2024.

ووفقا للخبير التعليمي، فإن النصائح التي وضعها لتجنب الملل والتشتت جاءت كالآتي:

- تحديد أهداف يومية لابد أن تتحقق قبل أن تذهب إلى سريرك للنوم، مثل مذاكرة فصلين في كل يوم، مع الحرص على أن تكون هذه الأهداف محددة بدقة وواضحة ولا تذاكر أبدا بدون خطة، إذ يعد تحديد الأهداف من المذاكرة كل يوم من أهم العوامل لتنشيط الدافعية.

- المذاكرة دائما من خلال تحديد الطموحات والأهداف التي يسعى إليها الطالب لتحقيقها من خلال التعلم، مع الحذر من الإسراف في أحلام اليقظة.

- تنظيم الوقت جيدا وليس وقتك فقط، إذ يجب على الطالب تنظيم غرفته التي يذاكر فيها وترتيبها بشكل جذاب يبعث على النشاط والحيوية.

- ذاكر مثل العالم، واستحضر في كل مادة تذاكرها صور العلماء البارزين فيها، مع المحاولة في إعادة شرح ما ذاكره الطالب لنفسه، وكأنه عالم متخصص يشرح للجمهور، إذ أن الاستحضار لهذا الشعور يجعل الطالب أكثر ارتياحا وتقبلا لما ذاكره وبالتالي أكثر احتفاظا به.

- استخدم الروائح العطرية التي تساعد على التركيز كالليمون واللافندر، بعد التأكد من عدم وجود حساسية لمكونات المعطر الذي تستخدمه.

- توزيع أوقات المذاكرة واختيار الأوقات التي تقل فيها المشتتات إلى أقل حد ممكن، بالإضافة إلى أكثر الأماكن هدوءا وأفضلها من حيث التهوية والإضاءة.

- تنظيم عملية تصفح وسائل التواصل الاجتماعي بحيث تكون مثلا لمدة ١٥ دقيقة في الصباح و١٥ دقيقة ليلا لمتابعة بعض الأمور المهمة فقط، لأن انشغال الذهن بمعرفة المستجدات التي يتم تناولها عبر صفحات التواصل الاجتماعي قد يعوق التركيز والانتباه لدى الطالب والمتابعة اليومية لوقت قصير كافية لإشباع فضول الطالب وتركيزه في مذاكرته.

- أداء بعض التمرينات البسيطة جدا بالإضافة إلى جلسة استرخاء عضلي وذهني لمدة ٥ دقائق قبل المذاكرة.

- الجلوس جلسة معتدلة على كرسي مريح وضع الكتاب في وضع مريح أيضا بالنسبة للعينين أثناء المذاكرة.

- كافىء نفسك حينما تنجح في الانتهاء من أهدافك اليومية.

- شرب الماء والعصائر الطازجة بكثافة مع التقليل من استهلاك المنبهات وتناول غذاء صحيا وأخذ قسطا كافيا من النوم.

- عدم الانشغال بأي قضايا أو مشكلات أخرى قد تعوق الطالب عن المذاكرة، والتمسك بروح المثابرة وبذل الجهد والتركيز على الأهداف، إذ أن الطالب لابد أن يعتبر نفسه في معسكر مغلق لحين انتهاء الامتحانات وفي مهمة لبناء وتحديد مستقبله.

- استخدم المحفزات اللفظية كأبيات الشعر والأقوال المأثورة التي تدفع الطالب لبذل مزيد من الجهد وتثير دافعيته وحماسه.

- عدم استخدام طريقة واحدة للمذاكرة ويجب التنوع قدر الإمكان في طرق المذاكرة وتغيير المكان أيضا الذي يذاكر الطالب فيه، كما أنه يفضل بين الحين والآخر إجراء بعض التغييرات البسيطة على غرفة المذاكرة كتغيير مكان المكتب أو إعادة تنظيم الغرفة.