"الرعاية الصحية" و"الشراء الموحد" تطلقان

(اخر تعديل 2024-04-02 10:02:12 )

القاهرة- أ ش أ:

أطلقت الهيئة العامة للرعاية الصحية، فعاليات البرنامج التوعوي "Choose Wisely"، وذلك بالتعاون بين الهيئة والهيئة المصرية للشراء الموحد، وقد انطلقت المرحلة الأولى من البرنامج التدريبي من مجمع الإسماعيلية الطبي، ومن المقرر أن يتم إطلاقها في باقي محافظات تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل تباعًا.

تأتي هذه المبادرة المشتركة بين الهيئتين اتساقًا مع توجه الدولة المصرية للإنفاق الرشيد في مجال الرعاية الصحية، وتعزيز الوعي ودعم المعرفة بين الكوادر الطبية وتعزيز ممارسات الرعاية الصحية الفعالة.

وأوضح بيان لهيئة الرعاية الصحية، أنه تم إطلاق سلسلة من المحاضرات التوعوية، استهلها الدكتور هاني حافظ لطفي، أستاذ الأشعة التشخيصية، بمحاضرة لزيادة الوعي بين طواقم الرعاية الصحية، تحت عنوان "توجيهات الممارسات التشخيصية الإشعاعية الفعالة".

وأشار إلى أن المحاضرة تضمنت شرحًا للممارسات الإشعاعية الفعالة، بما في ذلك نشر المعلومات حول الممارسات الصحية المستدامة في استخدام الأشعة التشخيصية في مختلف التخصصات الطبية، بهدف ضمان جودة وكفاءة الخدمات الصحية المقدمة للمرضى، واستهدفت الأطباء من مختلف التخصصات الطبية بمجمع الإسماعيلية الطبي، وخاصة أطباء الأشعة والنساء والتوليد والباطنة والطوارئ والعناية المركزة، وفنيي الأشعة.

وتابع: "تأتي المبادرة في إطار التعاون المثمر والمستمر بين الهيئة المصرية للشراء الموحد والهيئة العامة للرعاية الصحية، وفي ضوء تحسين جودة الرعاية الصحية في مصر وتوفير الموارد الصحية بشكل فعال ومستدام، وتعزز التوعية والتثقيف بين الكوادر الطبية والفنية، وتحقيقًا لرؤية مصر 2030".

وتم إطلاق المبادرة بالتنسيق بين الإدارة المركزية لإدارة التكنولوجيا الطبية بالهيئة المصرية للشراء الموحد ووحدة اقتصاديات الصحة بالهيئة العامة للرعاية الصحية، تحت إشراف رئيس وحدة اقتصاديات الصحة بالهيئة العامة للرعاية الصحية الدكتورة نوران الدسوقي، ومدير عام الإدارة العامة للتدريب والتوعية المجتمعية بالهيئة المصرية للشراء الموحد الدكتورة أمل سدراك.

وتجدر الإشارة إلى أن البرنامج التوعوي "Choose Wisely"، يأتي ضمن مبادرة تهدف لمعالجة مشكلة الإفراط في استخدام الموارد الصحية، وقد تم إطلاق حملات "Choose Wisely" في العديد من الدول حول العالم، مثل كندا وإيطاليا وأستراليا وسويسرا وهولندا وإنجلترا وألمانيا والنمسا واليابان ونيوزيلندا والبرازيل وإسرائيل وفرنسا والنرويج وكذلك دولة جنوب إفريقيا والمملكة العربية السعودية.