ألمانيا تحذر مجددًا من شن هجوم عسكري إسرائيلي

ألمانيا تحذر مجددًا من شن هجوم عسكري إسرائيلي

برلين- (د ب أ)

حذرت وزيرة الخارجية الألمانية آنالينا بيربوك بشدة مجددا من شن هجوم عسكري إسرائيلي في رفح، جنوبي قطاع غزة، وأعلنت في الوقت نفسه اعتزامها التوجه إلى إسرائيل.

وكتبت السياسية، المنتمية لحزب الخضر، عبر منصة إكس، اليوم السبت، أن "هجوم الجيش الإسرائيلي على رفح سيكون بمثابة كارثة إنسانية متوقعة بشكل مسبق"، وأردفت: "الناس في غزة لا يمكن أن يختفوا في الهواء".

وأشارت بيربوك إلى أن الأزمة في رفح الآن لا يمكن تصديقها بالفعل، وقالت إن هناك مليون و300 ألف شخص يبحثون داخل أضيق الأماكن في قطاع غزة عن حماية لهم من المعارك في القطاع.

كان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أصدر أمرا إلى الجيش أمس الجمعة بالاستعداد لشن هجوم على رفح بدعوى أن المدينة لا يزال يوجد بها أربع كتائب تابعة لحركة حماس. وطالب نتنياهو القيادة العسكرية بالتخطيط لإجلاء المدنيين.

وأفاد شهود عيان بأن إسرائيل بدأت بالفعل في شن أول الهجمات من الجو على أهداف في رفح.

في الوقت نفسه، أكدت بيربوك أنه يجب على إسرائيل أن "تدافع عن نفسها في مواجهة حماس لكنها يجب عليها أن تخفف من معاناة السكان المدنيين بقدر الإمكان"، مشيرة إلى أنه لهذا السبب هناك حاجة إلى عقد هدنة أخرى "حتى يمكن إطلاق سراح المزيد من الرهائن"، وأتمت:" سأناقش كيفية الوصول إلى هذا في إسرائيل مجددا في الأسبوع المقبل".