هل تشعر وكأنك تقدمت في العمر فجأة ؟.. إليك السبب

هل تشعر وكأنك تقدمت في العمر فجأة ؟.. إليك السبب
(اخر تعديل 2024-03-29 05:08:03 )

البعض منا يخشي سن الشيخوخة، فغالبا ما يرتبط التقدم بالعمر بكثرة الأمراض، فضلا عن حدوث تغير واضح في الشكل، كظهور الشيب والتجاعيد في الوجه. فما العمل؟ وكيف يمكن أن نقنع أنفسنا بأننا كبرنا دون أن نصاب بالقلق؟

وبحسب ما ورد عبر صحيفة ديلي ميل، بأنه وجد باحثون من معهد كارولينسكا في السويد أن النوم المضطرب قد يؤثر على أعمارنا ويجعلنا نشعر بأننا أكبر سنا بنحو 10 سنوات.

وطلب الباحثون من 429 مشاركا في الدراسة تسجيل أعمارهم تبعا لإدراكهم وإحساسهم الذاتي على مدار 30 يوما، وكذلك الإبلاغ عن عدد الليالي التي شعروا فيها أنهم لم يحصلوا على قسط كاف من النوم.

ووجدوا أن العمر الشخصي (وفقا لتقدير وإحساس الفرد) يزداد بنحو شهرين و3 أسابيع مقابل كل يوم إضافي من اضطراب النوم.

وبعد ذلك، سجل الفريق 182 شخصا في دراسة تقييد النوم، حيث لم يُسمح لهم إلا بأربع ساعات نوم في الليلة على مدى ليلتين، ما جعل الأشخاص يشعرون بأنهم أكبر سنا بـ 4.44 سنة مقارنة بأولئك الذين أمضوا 9 ساعات في سرير النوم.

وكشف التحليل أيضا أن الانتقال من الشعور باليقظة الشديدة إلى النعاس الشديد ارتبط بالشعور بالتقدم في السن بعشر سنوات.

وكتب الباحثون: "يشعر الكثير من الناس بأنهم أصغر سنا من عمرهم الحقيقي. وفي حين أن هذه الظاهرة أقل انتشارا بين الأفراد الأصغر سنا، فإننا عندما ندخل الثلاثينات وما بعد ذلك، يصبح التناقض بين عمرنا ومدى شعورنا بالعمر أكثر وضوحا".

وأضافوا: "تشير الدراسة إلى أن عادات نومنا قد تلعب دورا في تشكيل مدى شعورنا بالعمر. واتضح أن الشعور بأننا أصغر من عمرنا الفعلي يرتبط بالعيش لفترة أطول، وبصحة عقلية وجسدية أفضل، وسمات نفسية أكثر إيجابية. من المحتمل أن يكون تنظيم النوم عاملا رئيسيا للشعور بالشباب الدائم".

نشرت النتائج في مجلة Proceedings of the Royal Society B.