داعية يوضح فضل الصيام والعبادات في العشر

داعية يوضح فضل الصيام والعبادات في العشر
(اخر تعديل 2024-06-09 10:36:01 )

كتب-محمد قادوس:

قال الشيخ إبراهيم شعراوي، الداعية الإسلامي، إن أيام العشر الأوائل من ذي الحجة هي أيام ذكر وتلاوة قرآن وصيام وتكبير، مشيرًا إلى من لا يدرك رحمة الله فالباب انفتح له في العشر الأوائل من ذي الحجة ومن قصر في شهر رمضان أمامه فرصة لاغتنام الحسنات والبركة.

وأضاف شعراوي اليوم، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج" 8 الصبح" المذاع عبر قناة "dmc"، أن العشر الأوائل من ذي الحجة خير أيام الدنيا، مستشهدًا في ذلك بقول سيدنا النبي-صلى الله عليه وسلم-" خير أيام الدنيا هي أيام العشر".

وأوضح الداعية أن العلماء إن الأيام العشر الأوائل من ذي الحجة هي أفضل عند الله من نهار العشر الأواخر من شهر رمضان.

وأكد شعراوي أن صيام العشر الأوائل من ذي الحجة سنة، ومن يستطيع الصيام الأيام كاملة يكتب الله له الأجر والثواب، وغير القادر على الصيام من الممكن أن يصوم يوما ويفطر يوما أو يصوم يومي الاثنين والخميس أو يصوم يوم عرفة فقط، وإذا كان غير قادر على الصيام عليه أنّ يطعم مسكينا عن كل يوم صيام من أيام العشر الأوائل من ذي الحجة ليكتب الله له الثواب.

اقرأ ايضًا