واقعة كارثية- روبوت ينهي حياة سيدة بطريقة

واقعة كارثية- روبوت ينهي حياة سيدة بطريقة

كتبت- آلاء نبيل:

فارقت سيدة من ولاية كاليفورنيا، الحياة أثناء إجراء روبوت دافنشي عملية جراحية لها لعلاج سرطان القولون، ولكنه تسبب في ثقل الأمعاء، ونتج عن ذلك نزيف داخلي أدى إلى وفاتها.

وقرر زوج المجني عليها التي تدعى ساندرا سولتزر، رفع دعوى قضائية على الشركة المالكة للروبوت والمتسببين في وفاة زوجته، ويعمل الروبوت من خلال تنشيط الجهاز ذات الأربعة أذرع عن طريق طبيب من خلال كاميرا، ويبدأ الجراح استخدام عصا للتحكم و دواسات القدم للتحكم في أذرع الروبوت.

تسرب الطاقة الكهربائية سبب الحادث

الدعوى القضائية التي رفعها زوج ساندرا تزعم أن هناك تسربًا للكهرباء حدث عندما كانت الأذرع الآلية تقطع أنسجة جسم المريضة، ووفقا للمدعي فإن الطاقة الكهربائية الضالة القادمة من أذرع الآلة أحرقت الأعضاء الداخلية للمريضة دون علم الفريق الجراحي.

وكشفت التقارير أنها ليست الواقعة الأولى التي تتسبب فيها الروبوتات دافنشي بضرر غير مبرر للمرضى، كما ذُكر في الدعوى أن شركة "Intuitive Surgical Inc" المصنعة لهذا الروبوت تلقت آلاف التقارير التي توضح إصابات وعيوبا للروبوتات المصنعة.

تقارير عن مشكلات وعيوب في الجهاز

وألقت الدعوة القضائية اللوم على الشركة أيضًا فيما يتعلق بفشلهم في تدريب الأطباء بشكل كافٍ على كيفية استخدام الروبوت بشكل صحيح، ما يقلل من خطر حدوث أخطاء طبية تتسبب في موت المريض، وتلقت إدارة الغذاء والدواء عدة تقارير عن مشكلات وعيوب تتعلق بالجهاز الذي تبلغ قيمته ملايين الدولارات.

وتزعم تلك التقارير أن أخطر الإصابات نشأت من حروق في الأعضاء الداخلية ناجمة عن تفريغ الكهرباء، بسبب أدوات الروبوت داخل المريض، مثل ما حدث مع صاحبة الـ 78 عامًا.

وعندما حققت إدارة الغذاء والدواء في المشكلات المتصاعدة مع الروبوتات في عام 2013، وجدت أن شركة ISI أخفت معلومات عنهم حول الأجزاء المعيبة وتمكنت من التخلص منها وسحبها من الأجهزة سرًا، كما تجاهلت الشركة الإصابات المعروفة للمرضى أثناء عملية تصميم أدوات دافنشي المهمة.

أكثر من 3 آلاف حادثة للروبوتات في 2023

وفي عام 2023 وحده، بلغ عدد الحوادث المتعلقة بروبوت دافنشي 3098 حادثة، حسبما ذكرت صحيفة صن سينتينال.

قالت ISI لشبكة NBC في عام 2018: "إن تدريبنا وأنظمتنا وتقنياتنا تعكس التزامنا بسلامة المرضى وتسترشد بها، لذلك نقدم برنامجًا تدريبيًا شاملاً ومكثفًا على تقنيتنا التي تعتمد على قدرات الجراح ونوصي بشدة أيضًا على مواصلة التدريب طوال حياتهم المهنية".

قرأ أيضا: