"2100 مدرسة".. كيف استعدت التعليم لامتحانات

(اخر تعديل 2024-05-13 05:15:09 )

كتب- محمد فتحي:

أكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أنه من المقرر عقد امتحانات نهاية العام الدراسي لطلاب الصف الثالث الثانوني 2024، في أكثر من 2100 مدرسة على مستوى الجمهورية، بعد تحددت الوزارة بالتنسيق مع المديريات والإدارات مقار اللجان الامتحانية للطلاب.

وبحسب الوزارة، فإن كل إدارة تعليمية سيكون بها أكثر من 5 مدارس كمقار لعقد الاختبارات، لافتة إلى أن عدد الطلاب في اللجان الامتحانية لن يتخطى الـ20 طالبا مع تطبيق كافة الإجراءات الوقائية.

ووفقا للوزارة، فإنه تم التشديد على اللجان بمراجعة الصيانة فيها، والتأكد من أن وسائل التهوية في كل الفصول تعمل، لتوفير كافة سبل الراحة للطلاب، وذلك في إطار حرص الوزارة على توفير الهدوء أثناء عقد الاختبارات.

وأوضحت الوزارة، أن لديها واجبات تجاه الطلاب أثناء عقد الاختبارات منها تجهيز اللجان بالشكل المطلوب، وتوفير مستلزمات الاختبارات، في المقابل يجب على الطالب أن ينفذ حقوقه وواجباته منها عدم حيازة أي أجهزة أو محاولة الغش حتى لا يتعرض للمساءلة القانونية.

وتعمل المديريات التعليمية على فرش وتجهيز لجان امتحانات الثانوية العامة 2024، إذ يتم المرور على اللجان المستهدفة من قبل مديري الإدارات التعليمية والمديريات للتأكد من تنظيف اللجان وجاهزية المقاعد لاستقبال للطلاب.

كما تعمل المديريات على توفير وسائل التهوية المناسبة وغرف الإسعافات داخل المدارس لاستقبال أي حالات مرضية مفاجئة، بالإضافة إلى تخصيص غرفة كمقر لكنترول المدرسة يتم وضع أسئلة الامتحانات بها بعد استلامها من لجنة توزيع الأسئلة وقبل توزيعها على الطلاب.

ومن المقرر الاطمئنان على الانتهاء من كافة الاستعدادات التى تسبق انطلاق الامتحانات بجميع المديريات التعليمية لامتحانات الثانوية العامة.

وتسعى الوزارة إلى تقييم الطلاب الذين يؤدون الامتحان بكل هدوء، ومن ثم سيتم توجيه تعليمات للمراقبين والملاحظين بضرورة ضبط النفس والتحلى بالمسؤولية خلال سير الامتحانات والعمل على توفير الهدوء داخل اللجان حفاظًا على مصلحة الطلاب.

وشددت الوزارة على أن امتحانات الثانوية العامة مهمة وطنية من أجل خدمة الطلاب، وسيتم الالتزام بالتعليمات الخاصة بضوابط الامتحانات، منها منع الغش بكافة أنواعه داخل اللجان، وعدم التجاوز مع الطلاب المخالفين لذلك والتعامل معهم بحكمة وهدوء، لضمان انضباط سير الامتحانات، مع منحهم حق استكمال الاختبارات.

وأشارت إلى أن الاختبارات ليست حرب بين الوزارة والطلاب بل تقييم تسعى الوزارة إلى تنفيذه بكل حيادية ونزاهة تحقيقا لتكافؤ الفرص بين جميع الطلاب وحتى لا يحصل طالب على درجات ليس من حقه.